fbpx

نظام الإجازة المرضية في ألمانيا وحقوق الموظفين وتفاصيل الإجراءات الضرورية

تتألق ألمانيا بنظامها الاقتصادي الرائد وحياة مهنية مستدامة، ومع كل تلك الفرص والتحديات، يظلّ العملة البشرية هي العنصر الأساسي للنجاح، لذلك، يُعتبر فهم نظام الإجازة المرضية في ألمانيا ذا أهمية بالغة لضمان حقوق الموظفين والحفاظ على التوازن بين الحياة المهنية والشخصية.

طبيب يعاين مريض لمنحه إجازة مرضية في ألمانيا.jpg

لذا انضموا إلينا في مقالنا إلى أعماق نظام الإجازة المرضية في ألمانيا، حيث سنقدم لكم فهماً عميقاً حول كيفية الاستفادة القصوى من هذا النظام والحفاظ على حقوقك كموظف بمرافقة أدق التفاصيل وأحدث التحديثات.

نظام الإجازة المرضية في ألمانيا

يتمتع نظام الإجازة المرضية في ألمانيا بتنظيم دقيق ومتقدم يسعى إلى حماية حقوق الموظفين وتوفير الدعم اللازم أثناء فترات المرض، ويتيح هذا النظام للموظفين الاستفادة من فترة استراحة تسمح لهم بالتعافي بشكل صحيح دون التأثير السلبي على وضعهم المالي، ويتم توفير تعويض مالي جزئي خلال فترة الإجازة المرضية، ويتم دفع هذا التعويض عبر صندوق التأمين الصحي الذي يكون الموظف مسجلاً فيه.

الموظفون في ألمانيا يحق لهم الحصول على دعم مالي يغطي جزءاً من راتبهم أثناء فترة المرض، وهذا يساهم في تقديم بيئة عمل صحية ومستدامة، ويتيح النظام حماية قانونية للموظفين، حيث يُمنع فصلهم من العمل بسبب الإجازة المرضية، ويحظون بحق العودة إلى العمل بعد انتهاء فترة المرض.

في حالة الاحتياج إلى رعاية طبية، يشمل النظام تكاليف العلاج والأدوية الضرورية، مما يُسهم في توفير الرعاية الصحية اللازمة للموظفين.

كيفية الحصول على الإجازة المرضية في ألمانيا

للحصول على الإجازة مرضية في ألمانيا، يجب على الموظف اتباع إجراءات محددة والتقيد باللوائح الصارمة المتعلقة بالنظام الصحي الألماني، وتتضمن خطوات الحصول على الإجازة المرضية في المانيا ما يلي:

  1. زيارة الطبيب:
    يجب على الموظف زيارة الطبيب لتقييم حالته الصحية، ويتعين على الطبيب تقديم شهادة طبية (Arbeitsunfähigkeitsbescheinigung أو Krankschreibung) تحدد فترة الإجازة المرضية المقترحة.
  2. تقديم الشهادة لصاحب العمل:
    يجب على الموظف تقديم الشهادة الطبية لصاحب العمل في أقرب وقت ممكن، ويمكن تسليم الشهادة شخصياً أو إرسالها بالبريد.
  3. تقديم إشعار للتأمين الصحي:
    يجب على الموظف أيضاً إعلام شركة التأمين الصحي التي يكون مسجلاً فيها بالإجازة المرضية، ويمكن القيام بذلك عن طريق تقديم نموذج إشعار المرض (Krankmeldung) للتأمين.
  4. تلقي الدعم المالي:
    خلال الفترة المغطاة من قبل النظام، سيتلقى الموظف دعماً مالياً من صندوق التأمين الصحي، وتعتمد قيمة الدعم على نسبة من الراتب الإجمالي للموظف.
  5. تحديث صاحب العمل:
    يفضل للموظف أن يحدث صاحب العمل بشكل منتظم بشأن حالته الصحية وتوقعات عودته إلى العمل.
  6. الالتزام بالتعليمات الطبية:
    يجب على الموظف الالتزام بالتعليمات الطبية والعلاج الذي يوصي به الطبيب المعالج، ويمكن أن تتطلب البعض التقدم بشكوى إلى جهات الرعاية الصحية العليا إذا كان هناك خلاف بشأن الحالة الصحية.
موظف يقوم بزيارة الطبيب للحصول على الإجازة المرضية الألمانية
موظف يقوم بزيارة الطبيب للحصول على الإجازة المرضية الألمانية

هل يمكن التقدم بطلب الحصول على إجازة مرضية عبر الهاتف والإنترنت في ألمانيا؟

يعتمد تقديم طلب للحصول على إجازة مرضية في ألمانيا بشكل أساسي على تقديم شهادة طبية من قبل الطبيب المعالج. الشهادة الطبية تحتوي على تفاصيل حول حالة المريض وفترة الإجازة المقترحة.

في العموم، يكون التقديم للحصول على إجازة مرضية عبر الهاتف أو الإنترنت غير معتاد. عادةً ما يتوجب على الموظف تقديم الشهادة الطبية بشكل مكتوب لصاحب العمل، ويتم تسليم الشهادة بشكل شخصي أو إرسالها بالبريد إلى صاحب العمل.

مع ذلك، قد تختلف الإجراءات بين الشركات والصناديق الصحية، وبعض الشركات قد تقدم وسائل إلكترونية لتقديم الإجازات المرضية أو التواصل الإلكتروني لإعلام صاحب العمل بالحالة الصحية، ولضمان الدقة، يُفضل دائماً التحقق من سياسة الشركة واتباع الإجراءات المتبعة لديها لتقديم الإجازات المرضية.

المعلومات التي يتضمنها التقرير الطبي في ألمانيا

التقرير الطبي، المعروف باسم “شهادة العجز العملي” أو “شهادة المرض” (Arbeitsunfähigkeitsbescheinigung أو Krankschreibung في الألمانية)، يكون عادةً على ورقة خاصة تحمل عنوان الطبيب وتفاصيل العيادة الطبي، ويحتوي التقرير على معلومات هامة تشمل:

  • معلومات الطبيب: اسم وعنوان الطبيب، ورقم الهاتف والفاكس إذا كانت متاحة.
  • معلومات المريض: اسم المريض، وتاريخ الميلاد، وعنوان السكن.
  • تفاصيل الإجازة المرضية: تاريخ بداية الإجازة المرضية، وتاريخ نهاية المتوقع للإجازة (إذا كان معروفاً) ، ووصف لحالة المريض وسبب الإجازة المرضية.
  • التوقيع والتوقيت: توقيع الطبيب، وتاريخ إصدار التقرير.

هذا التقرير يُعتبر وثيقة رسمية تثبت أن المريض غير قادر على القيام بالأنشطة اليومية بسبب حالته الصحية، و يتم تقديم هذا التقرير لصاحب العمل وللتأمين الصحي ليسمح ببدء فترة الإجازة المرضية وتوفير التعويض المالي المناسب للموظف، ويُحتفظ بنسخة من التقرير في سجلات الطبيب وقد يُطلب من الموظف الاحتفاظ بنسخة لنفسه أيضا.

طبيب معالج يقوم بإعداد تقرير طبي لحالة المريض في ألمانيا
طبيب معالج يقوم بإعداد تقرير طبي لحالة المريض في ألمانيا

ماذا يحدث إذا لم يثق صاحب العمل في ألمانيا بالتقرير الطبي المقدم؟

إذا كان صاحب العمل يشك في صحة التقرير الطبي الذي قدمه الموظف، فإنه يمكن أن يتخذ عدة إجراءات ومنها:

  1. التواصل مع الطبيب:
    يحق لصاحب العمل الاتصال بطبيب الموظف للتحقق من صحة التقرير، و يجب أن يتم ذلك بطريقة تحترم خصوصية الموظف وتلتزم بالقوانين الخاصة بحماية البيانات الطبية.
  2. التقديم للجهات الرسمية:
    في حالة الشكوك الكبيرة حول صحة التقرير، يمكن لصاحب العمل تقديم شكوى للسلطات الصحية المحلية أو للهيئات العمالية، وستقوم هذه الهيئات بفحص الحالة واتخاذ الإجراءات اللازمة.
  3. التحقيق الداخلي:
    يحق لصاحب العمل إجراء تحقيق داخلي للتحقق من صحة التقرير ومطابقته للسياسات الداخلية للشركة، ويجب أن يتم هذا بطريقة تحترم خصوصية الموظف.
  4. طلب تقرير ثانوي:
    يمكن لصاحب العمل طلب تقرير طبي ثانوي من طبيب آخر، ويفضل أن يكون هذا الطبيب مستقل عن الطبيب الذي أصدر التقرير الأصلي.
  5. التواصل مع الموظف:
    يمكن أن يختار صاحب العمل التواصل المباشر مع الموظف لطرح الأسئلة أو طلب مزيد من التفاصيل بشكل مباشر.

هل يحصل الموظف على راتبه اثناء الإجازة المرضية في ألمانيا؟

يحق للموظف الحصول على راتبه اثناء الإجازة المرضية في ألمانيا، ويعتمد فترة تلقي الراتب على طول مدة الإجازة:

  • إذا كانت مدة الإجازة المرضية تقل عن ستة أسابيع، فسيستمر الموظف في تلقي راتبه.
  • إذا كانت مدة الإجازة المرضية لمدة تزيد عن ستة أسابيع ولم يعد صاحب العمل يدفع الراتب، فسيتلقى الموظف راتباً مرضياً (Krankengeld) من شركة التأمين الصحي بدلاً من راتبه، ومبلغ الراتب المرضي سيكون أقل من الأجر الذي كان يتلقاه الموظف عادة.

من المهم أن يكون الموظف قد قدم شهادة طبية صحيحة ومعترف بها من قبل الطبيب المعالج ليكون مستحقاً لهذا التعويض.

تُدفع هذه التعويضات مباشرة من صندوق التأمين الصحي وتعتمد على نسبة مئوية من الراتب الإجمالي للموظف، وتبدأ فترة التعويض عادةً من يوم العجز عن العمل بسبب المرض وتستمر حتى نهاية فترة الإجازة المرضية أو حتى يتم التأكد من قدرة الموظف على العودة للعمل.

هل يمكن للموظف البقاء في المنزل في حال مرض أطفاله؟

نعم، يُسمح للموظف بالبقاء في المنزل إذا كان طفله مريضاً ويحتاج إلى رعاية، وهذا ما يسمى بقانون الإعانات المرضية للأطفال، وعليه فإن التأمين الصحي القانوني يقوم بالتعويض في حال أكد الطبيب أن الطفل مريض ويحتاج إلى الإشراف أو الرعاية.

يمكن لكل والد البقاء في المنزل لمدة 30 يوماً في السنة لرعاية الطفل المريض. ما يجعلها 60 يوماً لكلا الوالدين، ويحق للوالدين الوحيدين الحصول على 60 يوم إجازة لرعاية الطفل في السنة، وإذا كان هناك العديد من الأطفال، فإن الاستحقاق هو 65 يوم عمل كحد أقصى لكل طفل ( 130 يوماً لكلا الوالدين) أو 130 يوماً للوالدين الوحيدين.

وتخضع هذه القانون لشروط معينة وهي:

  • يجب أن يكون عمر الطفل المريض أقل من 12 عاماً أو يحتاج إلى رعاية خاصة
  • يجب على الأب/الأم تقديم شهادة طبية تفيد أن طفلهم يحتاج إلى رعاية أثناء مرضه.
  • لا يوجد شخص آخر في الأسرة يقوم برعاية الطفل

خاتمة

في ختام هذا المقال، يتضح أن نظام الإجازة المرضية في ألمانيا يمثل عموداً أساسياً في توفير الحماية والدعم للموظفين أثناء فترات المرض، ويعكس هذا النظام التزام ألمانيا برفاهية العمال والحفاظ على توازن صحي داخل بيئة العمل، ومن خلال توفير تعويض مالي، وحماية قانونية، وتوفير الرعاية الطبية اللازمة، يساهم هذا النظام في بناء بيئة عمل صحية ومستدامة، ويعكس الاهتمام بصحة الموظفين روح الرعاية والتضامن التي تميز النظام الاجتماعي في ألمانيا.

مواضيع قد تهمك

ما هي لأوراق المطلوب تقديمها اثناء تقديم الإجازة المرضية في ألمانيا؟

عند تقديم طلب للحصول على إجازة مرضية في ألمانيا، يجب على الموظف تقديم الأوراق والوثائق التي تثبت حقه في الحصول على هذه الإجازة. الوثائق الأساسية تشمل:
1- شهادة طبية يتم إصدار هذه الشهادة من قبل الطبيب المعالج، ويجب أن تحتوي الشهادة على معلومات حول طبيب الموظف، تاريخ بداية ونهاية الإجازة المرضية المقترحة، ووصف لحالة المريض.
2- إشعار لصاحب العمل بشكل فوري بحالته المرضية ونيته في تقديم طلب إجازة مرضية، وقد يكون هناك نموذج خاص بالإشعار لدى الشركة.
3- تقديم إشعار لشركة التأمين الصحي التي يكون فيها مسجلاً حول فترة الإجازة المرضية.

هل يتوجب على المريض البقاء في المنزل اثناء تقديمه للإجازة المرضية الألمانية؟

يُفضل من المريض البقاء في المنزل أثناء فترة الإجازة المرضية في ألمانيا، والهدف الرئيسي من الإجازة المرضية هو تمكين المريض من الراحة والتعافي من حالته المرضية دون التعرض للضغوط اليومية في مكان العمل، وقد تتطلب بعض الحالات الصحية البقاء في المنزل لتجنب انتقال العدوى إلى الآخرين.

هل يمكن لأي طبيب كتابة الإجازة المرضية في ألمانيا؟

لا، ليس أي طبيب يمكنه كتابة الإجازة المرضية في ألمانيا، ويجب أن يكون الطبيب مؤهلاً ومسجلًا في الجمعية الطبية الألمانية (Ärztekammer). يشمل هذا الطبيب أطباء الأمراض الباطنية (Internist), الأطباء العامين (Allgemeinarzt), وأطباء التخصصات الطبية الأخرى.

ما هو بدل المرض Krankengeld الذي يتم دفعه للمريض في ألمانيا؟

بدل المرض هو المبلغ الذي يتلاقاه الموظف عندما لا تكون جهة العمل ملزمة باستمرار صرف راتبه
وهذا يحدث في حال كان الموظف جديداً في عمله ولم تبلغ مدة عمله 4 أسابيع، حتى ولو كانت إجازة مرضية لأكثر من 6 أسابيع، فلن يحصل بعد الأسابيع الستة على الراتب من جهة العمل، بل سيحصل على بدل المرض من التأمين الصحي.
يتراوح بدل المرض بين 70% من إجمالي الدخل و 90% من صافي الدخل، وهذا يعني أنه سيتقاضى مبلغ أقل لدى حصوله على بدل المرض.
يمكن للتأمين الصحي دفع بدل المرض (Krankengeld) لمدة أقصاها 78 أسبوعاً لنفس المرض.

هل يمكن الحصول على بدل المرض في حال تعرض الموظف لإصابة في العمل؟

لا. لن يحصل الموظف على بدل المرض في حال تعرضه لإصابة في العمل بل يحصل على بدل الإصابة من خلال الجمعية المهنية(Berufsgenossenschaft ) أو صندوق التأمين ضد الحوادث(Unfallkasse) والذي يتم دفعه من خلال التأمين الصحي